منظمة الكشافة التونسية وجمعية كشافة المغرب تعلنان استنكارهما للهجة التي يتعرض لها شعبنا

منظمة الكشافة التونسية وجمعية كشافة المغرب تعلنان استنكارهما للهجة التي يتعرض لها شعبنا

القدس – اعلام جمعية الكشافة : أصدت منظمة الكشافة التونسية ، وجمعية كشافة المغرب ،في بيانين منفصلين، يتعلقان بالهجمة الاسرائيلية على ابناء شعبنا في مختلف اماكن تواجده، والتي يتعرض لها منذ عدة أيام ،

وفيما يلي ابرز ما جاء في بيان منظمة الكشافة التونسية :

امام الاعتداءات وجرائم الحرب الذي يرتكبها جيش لاحتلال على شعبنا في فلسطين، فإننا نترحم على ارواح الشهداء الذين سقطوا جراء هذا الاحتلال، كما ونترحم على شهداء الحركة الكشفية بقطاع غزة وكافة المدن الفلسطينية ، وندين بشدة ما يتعرض له اهلنا في حي الشيخ جراح ونستنكر ما يتعرض له العرب بالداخل .

وطالب البيان رئاسة الجمهورية التونسية، باعتبار تونس عضو غير دائم في مجلس الامن الدولي ، ببذل مزيد من الجهد من اجل التعريف بهذه المظلمة الدولية، والتنسيق مع الدول الاعضاء من اجل ايقاف هذه الاعتداءات الوحشية .

وطالب البيان التونسي ،المنظمات الدولية واحرار العالم التحرك لإيقاف هذا النزيف خاصة ما يتعرض له الأطفال والنساء والشيوخ .

وأعرب البيان عن استعداد الكشافة في تونس للانخراط في كافة المبادرات الرامية الى مساندة شعبنا في فلسطين.

أما جمعية كشافة المغرب فأصدرت بيانا اخرجاء فيه :
في ظل العدوان الظالم الذي تشنه ألة التدمير العنصرية، والهجوم على بيت المقدس اولى القبلتين وثالث الحرمين ، ومحاولة الاستيلاء على منازل حي الشيخ جراح ،امام مرأى من العالم وتقاعس اغلبية الانظمة ، فإننا في جمعية كشافة المغرب فإننا ندين ونستنكر ونشجب هذا الهجوم الوحشي كما نعبر عن غضبنا ازاء ذلك .

واضاف البيان: ندعو بلدنا الحبيب المغرب باعتباره دولة اسلامية ان يقف سدا منيعا ويدافع عن تاريخه في الدفاع عن القدس كما ندعو حكومتنا بتقديم الدعم المادي والدبلوماسي لمساعدة صمود الشعب الفلسطيني .