عشيرة النجاح تنظم رحلة الى "عين صرة"

عشيرة النجاح تنظم رحلة الى

مصطفى جادالله - اعلام مفوضية نابلس - نظّمت عشيرة جوالة ومنجدات جامعة النجاح الوطنية رحلة خلوية بمشاركة المنتسبين الجدد سيراً على الأقدام إلى عين صرة قرب نابلس، انطلاقاً من حرم الجامعة الجديد مروراً بقرية بيت وزن وصولاً إلى عين صرة، حيث استخدم المشاركون فيها الخارطة الصماء ليهتدو الى طريقهم.

اشتملت الرحلة الخلوية في طياتها على العديد من الفقرات والفعاليات وألعاب كسر الحواجز والتعارف بين الجوالة الجدد والقدامى، وتدربوا على استخدام المواقد والنيران وكيفية إشعال النار، وتنوع البرنامج ليشمل ألعاباً ترفيهية، كما تناول المشاركون طعام الغذاء الذي تم اعداده على الحطب باستخدام النيران الكشفية، بالاضافة لعقد الاجتماع الاسبوعي للعشيرة في عين صرة، وفي الختام تم تنفيذ نشاط خدمة عامة.

وفي ذات السياق أكد القائد أيمن مظهر على ان هذا النشاط يأتي في اطار تعزيز ارتباط الجوالة و المنجدات في البيئة المحيطة بهم، وتعريفهم على القرى والمعالم الموجودة في محافظة نابلس، بالاضافة الى زيادة الروابط الاجتماعية بين افراد العشيرة، كما اكد ان هذه الرحلات وعقد الاجتماعات في الطبيعة تساهم برفع مستوى اسهام الحركة الكشفية في تحقيق هدف الحياة في البر ضمن اهداف التنمية المستدامة، لما يقدمه افراد العشيرة من الجوالة والمنجدات من خدمات للمكان الذي يتواجدون فيه.

وبدوره ثمّن الأستاذ موسى أبو دية، عميد شؤون الطلبة رحلة العشيرة إلى عين صرة وأثنى على نشاطات العشيرة المختلفة والتزام الجوالة والمنجدات بها، كما اكد على ان جامعة النجاح الوطنية هي حاضنة الانشطة اللامنهجية لطلبتها، ونقل للجوالة والمنجدات تحيات و دعم الاستاذ الدكتور ماهر النتشة رئيس الجامعة الذي يفتخر بانجازات الجوالة والمنجدات والتي اصبحت مثالا وتجربة رائدة يحتذى بها عالميا.

ومن جهتها شكرت الانسة سمر محسن، منسقة الأنشطة الطلابية، أبناء عشيرة جوالة ومنجدات على جهودهم وانشطتهم المتميزة والدائمة وعملهم الدؤوب بهدف تطوير مهاراتهم في حياة الخلاء ودراستهم للبيئة المحيطة، مؤكدةً على أن العشيرة تعمل دائما على صقل المجالات العقلية والروحية والجسدية للشباب وتخلق منهم مواطنين فاعلين في مجتمعهم.