مفوضية نابلس تختتم الدراسة الابتدائية لاعداد القادة

مفوضية نابلس تختتم الدراسة الابتدائية لاعداد القادة

مصطفى جادالله - اعلام مفوضية نابلس - تحت رعاية المركز الشبابي للتطوير والابداع، وبحضور نائب رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية القائد محمد جميل سوالمة، ورئيس مفوضية كشافة محافظة نابلس القائد ايمن مظهر، ورئيس قسم الكشافة في المجلس الاعلى للشباب والرياضة القائد شاهر هارون، ورئيس مركز يافا الثقافي السيد تيسير نصرالله، ومدير المركز السيد فايز عرفات، اختتمت مفوضية كشافة محافظة نابلس الدراسة الابتدائية لاعداد القادة، الممتدة في الفترة ما بين 18.4.2019 ولغاية 20.4.2019 وذلك في مقر مجموعة كشافة ومرشدات مركز يافا الثقافي.

افتتح الحفل بوقفة استعداد على انغام السلام الوطني الفلسطيني، تلاها كلمة الافتتاح لرئيس مفوضية نابلس القائد ايمن مظهر، الذي رحب بالحضور والمشاركين، وقدم شكره للمركز الشبابي للتطوير والابداع على رعايته للدورة، والى مجموعة كشافة مركز يافا الثقافي على استضافتهم للحفل الختامي، واوصل شكره للقادة المشرفين على الدورة طيلة ايامها، واكد مظهر على اهمية هذه الدراسات في تنمية قدرات المشاركين على الصعيد الكشفي والشخصي مبرزا اهمية هذه الدورات والدراسات التي تهدف الى تنمية العضوية في إطار رؤية الكشافة الفلسطينية والتركيز على مخيمات اللجوء الفلسطيني التي تعتبر عنوان للنضال والثبات على ثوابتنا الوطنية.

وبدوره اوصل نائب رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية القائد محمد جميل سوالمة تحيات رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة اللواء جبريل الرحوب الى مفوضية نابلس والقاده المشاركين، واكد سوالمة على اهمية مثل هذه الدورات والدراسات تحقيقا لهدف تنمية العضوية في جمعية الكشافة الفلسطينية والمنظمتين الكشفيتين العربية والعالمية كون الدراسة شملت قادة من مجموعات كشفية حديثة النشأة.

وفي كلمة مركز يافا الثقافي رحب رئيس المركز السيد تيسير نصرالله بالحضور والمشاركين واكد على دعم المركز لانشطة الكشافة على مستوى المركز وعلى صعيد مفوضية نابلس، واوصل شكره وتحياته للمجلس الاعلى للشباب والرياضة ممثلا بسيادة اللواء جبريل الرجوب.

وكانت كلمة المشاركين للقائدة سندس مرقة ابنة مجموعة الفوارس الكشفية التابعة لمركز تأهيل المعاقين في مخيم العين، التي شكرت القادة المشرفين والمركز الشبابي للتطوير والابداع على ما قدموه لهم طيلة ايام الدراسة، واكدت على اهمية نقل الخبرات والمعارف التي اكتسبوها الى مجموعاتهم الكشفية والارشادية، آملة لقاء زملائها الدارسين في نشاطات كشفية اخرى عديدة.

وبدوره اثنى راعي الدراسة "المركز الشبابي للتطوير والابداع" ممثلاً بمديره القائد محمد ابو راس وهو المفوض الكشفي لمفوضية نابلس على القادة والمشاركين، واكد على ان ما يقدمة المركز لجموع الحركة الكشفية ما هو الا القليل القليل امام ما تقدمة جمعية الكشافة ومفوضية نابلس على وجه الخصوص والتي تعتبر رائدة في العمل التطوعي والمجتمعي بهدف تنمية وخدمة المجتمع والجيل الشاب في المحافظة.

وفي ختام الحفل ردد الحضور والمشاركين الوعد الكشفي خلف قائد الفرقة القائد شادي ابو سلطح تلاها توزيع الشهادات ودروع الشكر والتقدير.

وفي ذات السياق قدمت فرقة عائدون الكشفية التابعه لمركز يافا الثقافي وصلة دبكة شعبية على انغام التراث الشعبي الفلسطيني.

من الجدير ذكره، شارك في الحفل الى جانب سوالمة ومظهر وهارون وابو راس كل من: امين سر مفوضية نابلس القائد جبرا زرافيلي، المفوضة الارشادية لمفوضية نابلس القائدة عبير عسقلان، ومسؤول رسل السلام القائد عبدالرحمن شتيوي، ومسؤول خدمه وتنمية المجتمع القائد رائد الخطيب، ومسؤولة الرواد في المفوضية القائدة مي خالدي والقادة عامر العداسي، وجريس زرافيلي.

يذكر أن قيادة الدورة تمثلت بكل من محمد ابو راس قائداً للدراسة وشادي ابو سلطح قائداً للفرقة وهيئة التدريب تشكلت من القادة: تحفة سروجي، احمد شاهين، عمر حمد، امل تكروري تميمي، رند باكير، رانية عامر، وكان عريف حفل الختام القائد محمد ابو حصيرة، ومشرف الصوتيات والاضاءة القائد رسمي عرفات.