اختتام الدورة السادسة عشر لاعداد رواد الارهط

اختتام الدورة السادسة عشر لاعداد رواد الارهط

مصطفى جادالله - اعلام مفوضية طوباس - تحت رعاية سيادة اللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية اختتمت جمعية الكشافة الفلسطينية بالتعاون مع جامعة القدس دورة اعداد رواد الارهط السادسة عشر تحت شعار "القدس عاصمة الشباب الاسلامي" في مجلس الشمال - مركز الشهيد صلاح خلف - والتي امتدت في الفتره ما بين 10/4/2018 حتى 13/4/2018.

بدأت مراسم الاختتام والتوسيم بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم تلاها السلام الوطني الفلسطيني، حيث كانت الكلمة الاولى للقائد ايمن مظهر مقرر اللجنة الوطنية للتدريب وتنمية القيادات بالنيابة عن قائد الدورة محمد ابو راس، الذي رحب بالضيوف الذين قدموا لحضور احتفال التوسيم، وشكر بدوره طاقم التدريب الذين عملوا طيلة ايام الدورة على اعداد المشاركين وتدريبهم، واثنى على المشاركين لحسن تعاونهم ولدورهم الفعال في انجاح هذه الدورة شكر ايضا المجلس الاعلى للشباب والرياضة مجلس الشمال - مركز الشهيد صلاح خلف - و جميع موظفيه على عملهم و جهدهم في انجاح الدورة و توفير احتياجاتها.

وفي كلمة الجامعة التي القاها نائب الرئيس للشؤون الاكاديمية الدكتور عامر كنعان الذي شكر جمعية الكشافة الفلسطينية على حسن تعاونها مع الجامعة لانجاح الدورات الستة عشر، وتحدث عن الدور الوطني للحركة الكشفية الفلسطينية ومعاناتها مع قوات الاحتلال الاسرائيلي التي منعتها تدريس المنهاج الكشفي في المدارس الفلسطينية ومنعتها من تنفيذ العديد من النشاطات الكشفية والوطنية بعد احتلال عام ١٩٦٧.

وجاء في كلمة الدارسين التي القتها المنجده سماح ابو غوش التي شكرت فيها القائمين والداعمين للدورات الكشفية المنعقده في مركز الشهيد صلاح خلف وتحدثت عن المهارات والخبرات الكشفية التي تلقوها وفي الختام دعت لعقد المزيد من الدورات المتقدمة وفتح المجال للمشاركة فيها.

وفي الختام تحدث نائب رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية القائد محمد جميل سوالمة عن سلسلة التعاون في الدورات الستة عشر السابقة التي عقدتها الجامعة بالتعاون مع جمعية الكشافة الفلسطينية والتي حملت في طياتها سلسلة من النشاطات والمعلومات التي اثرت بشكل ايجابي بالمشاركين من الجوالة والمنجدات، كما تحدث في كلمته عن التعاون التاريخي بين جامعة القدس و جمعية الكشافة الفلسطينية مضيفا اننا اصبحنا جزءا منهم و اصبحوا جزءا منا، ونقل بدوره تحيات رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة ورئيس جمعية الكشافة الفلسطينية سيادة اللواء جبريل الرجوب الى الحاضرين والمشاركين في هذه الدورة.

شارك بالحفل الى جانب نائب رئيس الجمعية القائد محمد جميل سوالمة كل من القائد ايمن مظهر مقرر اللجنة الوطنية للتدريب وتنمية القيادات، القائد عماد صبح قائد الفرقة، والقادة احمد شاهين، مصطفى جادالله، فراس السيد، عمر حمد (ابو حديد)، والقائدة رند باكير، بالاضافة لممثل جامعة القدس نائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية الدكتور عامر كنعان وعميد كلية الاداب في جامعة القدس الدكتور معتصم الناصر، واعضاء الهيئة التدريسية في كلية الرياضة الدكتور مؤيد شناعة الذي رافق جميع الدورات على مدى عشرون عام سابقة، والاستاد رأفت ربيع، وحضر عن المجلس الاعلى للشباب والرياضة كل من علاء القدومي ونهاد العامودي إضافة إلى مشاركة القائدة لمى أبو زعرور.