الكشافة الفلسطينية تختتم عملها في الاقصى بخدمة ما يقارب نصف مليون مصلي في ليلة القدر

الكشافة الفلسطينية تختتم عملها في الاقصى بخدمة ما يقارب نصف مليون مصلي في ليلة القدر

نعمان سلهب – مفوضية الإعلام – اختتمت الكشافة الفلسطينية عملها في المسجد الأقصى المبارك بخدمة ما يقارب النصف مليون مصلي في ليلة القدر، فقد شكل توافد الاعداد الهائلة من المصلين لباحات المسجد الأقصى تحدياً كبيراً للفرق الكشفية المشاركة في مشروع خدمة الصائمين في هذا المسجد المبارك .

فمنذ الرابعة من مساء يوم الأحد انطلقت الفرق والمجموعات المشاركة في المشروع كل إلى مكان عمله في قطاع من قطاعات الخدمة في المسجد الاقصى المبارك واستمروا في الخدمة حتى الانتهاء من صلاة الفجر، وقد بذلوا عظيم جهدهم في حفظ الامن والنظام وخدمة المصلين وايجاد التائهين وإرشادهم في ظل الزحام الشديد ، والمساعدة في تحضير وتنظيم الافطارات لهذه الجموع الغفيرة من المصلين، اضافة إلى الحرص على الفصل بين الرجال والنساء في مختلف ساحات المسجد الاقصى وخاصة في الموازين والبوابات وتنظيم عمليات الدخول والخروج منها، وتخفيف الاحتكاك ما بين المصلين وقوات الاحتلال الصهيوني ، والتواجد على سور المسجد الأقصى لخطورته على المصلين بسبب ارتفاعه الشاهق .

والعمل جنباً إلى جنب مع جميع الفرق الطبية و الإسعاف الاولي والدفاع المدني في مساعدة وإخلاء حالات الاصابة بالإرهاق والتعب والضغط و الاصابات المتعددة التي حدثت. وكانت الكشافة الفلسطينية قد اتمت خدمتها في المسجد الأقصى بعد قضاء أيام الجمع الأربعة وليلة القدر في ظل الحر الشديد الذي صاحب العمل الشاق وتحمل صعوبة التعامل مع كافة فئات المجتمع الصائمين .

اضافة إلى توزيع وجبات الافطار وزجاجات المياه على الصائمين في معبر قلنديا الذي قامت به مجموعة كشافة مخيم قدورة ضمن مشاريع رسل السلام وقد وفرت جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية الزي و وجبات الافطار لهذا النشاط. الرئاسة الفلسطينية تزور قيادة مشروع خدمة الصائمين في الاقصى وفي وقت سابق من مساء يوم الجمعة الرابعة من رمضان زار وفد من الرئاسة الفلسطينية تمثل في كل من رئيس ديوان الرئاسة الفلسطينية د. حسين الاعرج و محافظ محافظة القدس عدنان الحسيني و المحامي احمد الرويضي رئيس وحدة القدس بالرئاسة الفلسطيني.

وكان في استقبالهم عضوي اللجنة التنفيذية لجمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية القائد مفيد البرق والقائد نزار الشيخ و كل من أعضاء الهيئة الادارية لمفوضية محافظة القدس القادة سعيد عطون و محمد ابو صوي وعبد الله كنعان و وجيه الزعانين، اضافة إلى عضو مفوضية خدمة وتنمية المجتمع القائد ماهر محيسن والقائد نعمان سلهب رئيس لجنة الإعلام في المحافظات الشمالية عضو مفوضية محافظة الخليل، وحضر أيضاً عدد من قادة مجموعات القدس منهم سائد ربيع و محمد شهوان و سائد غزاونة و جلال طه اضافة حضور القائد سمير الياسيني.

وقد رحب القائد محمد ابو صوي مسؤول الاعلام في مفوضية القدس بوفد الرئاسة الفلسطينية - نيابة عن رئيس جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية القائد محمد جميل سوالمة واعضاء اللجنة التنفيذية للجمعية واعضاء مفوضية القدس وجميع القادة المشاركين في الخدمة – شارحاً طريقة خدمة المصلين و وتوفير وتسهيل كل الامكانيات المتوفرة من أجل إقامة صلاة الجمعة بكل أريحية علماً بأن عدد المصلين في الجمعة الرابع بلغ اكثر من ربع مليون مصلي . ويشار إلى أن الأخوة في وزارة ومحافظة القدس وديوان الرئاسة ممثلين بالإخوة عدنان الحسيني ود. حسين الأعرج و احمد الرويضي قد شكروا في كلماتهم الجهود الكبيرة المبذولة من قبل الكشافة الفلسطينية في المسجد الأقصى المبارك خلال شهر رمضان.

ومن الجدير ذكره ان قيادة مشروع خدمة الصائمين في المسجد الأقصى في رمضان 2013 والذي حمل شعار" خدمة الاقصى شرف لنا" تمثلت في القائد سعيد عطون قائداً عاماً للمشروع، محمد ابو صوي قائداً لغرفة العمليات، بلال عثمان مسؤولاً عن التسجيل، عبد الله كنعان اميناً للصندوق، رياض عميرة مسؤول الإسعاف، ماهر محيسن مسؤول القطاعات، أريج فراح و إسماعيل عطون مسؤولان عن منطقة قبة الصخرة، وجيه الزعانين قائداً ميدانياً، بهاء عليان قائداً للفريق الإعلامي، والقائد مفيد البرق منسق جمعية الكشافة والمرشدات الفلسطينية في المشروع.

للاطلاع على كافة الابيم وانشطة المشروع انقر لزيارة صفحته على الفيسبوك https://www.facebook.com/Fasters.Service.in.Aqsa